أكد محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، أنه يجب التصدي بكل حزم لظاهرة مراكز صيانة الأجهزة المنزلية الوهمية، والتي تقلد أسماء للماركات أجهزة منزلية شهيرة مما يسبب ضررا للمستهلك والصناعة المصرية.

جاء ذلك استضافة الغرفة اجتماعا بحضور المهندس أيمن حسام الدين، رئيس رئيس جهاز حماية المستهلك، والمهندس عبدالرؤوف أحمدي رئيس هيثه الرقابة الصناعية، وممثلي جميع الشركات المنتجو للأجهزة الكهربائية والمنزلية والإلكترونية.

وأضاف المهندس أن اللقاء استمر نحو 3 ساعات تم خلاله مناقشة الحلول المطروحة لحل مشكلة مراكز الخدمة الوهمية والاتفاق على توحيد الجهود بين شركات الأجهزة المنزلية وجهاز حماية المستهلك بما يعود بالفائدة على الشركات والمستهلك في نفس الوقت

 وكشف عن أن هناك عددا من الاجتماعات المتوااية سيتم عقدها تباعا للاتفاق علي آليات محددة للتصدي لتلك الظاهرة التي تضر بالصناعة المحلية والمستهلك المصري وان الغرفة بصدد اعداد قائمة بهذه المراكز الوهمية وإرسالها لجهاز حماية المستهلك.

وقال محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية،  إن الفترة الأخيرة شهدت انتشاراً كبيرا لهذه النوعية من المراكز، وبالتالي زيادة شكاوى المواطنين إما من سرقة الأجهزة، أو عدم صيانتها بالأساس، والحصول على مبالغ نقدية مبالغ فيها دون وجه حق.

وأكد «المهندس» أن الغرفة عقدت هذا اللقاء اليوم من أجل التصدي  تلك الظاهرة.

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لغرفة الصناعات الهندسية

الغرفة منشأة بالقرار الجمهوري رقم 453 لعام 1958 وهي واحدة من 20 غرفة صناعية أعضاء اتحاد الصناعات المصرية و تضم حوالى4000 عضوا , بموجب قرار الإنشاء فهي تغطي قطاع الصناعات الهندسية في مصر من خلال 10 شُعب .

أحدث الشركات المضافة

إتصل بنا

البريد الإلكتروني: info@ceiegypt.org

العنوان: 1195 كورنيش النيل بجوار هيئة الكتاب - الرقـــم البريـدي 11511 ص ب 261 القاهرة