«جلف تك» تدرس فتح فرع لها بمصر لتقديم خدمات المطابقة

أحمد اللاهونى:
عقدت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات مؤتمرًا صحفيًا الأحد بالتعاون مع شركة «جلف تك سرتفكيشن» المانحة لشهادة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس ESMA ، والهيئة السعودية SASO ، لشرح متطلبات علامة الجودة فى البلدين، بهدف زيادة الصادرات المصرية إلى أسواق دول الخليج العربى.

وطالب الصناع شركة جلف تك بضرورة خفض تكاليف إصدار الشهادة التى يصل سعرها إلى 382 ألف جنيه، حتى يتسنى للجميع الاستفادة منها والحصول عليها للتوسع فى أسواق الخليج .

وقال ياسر رشدان، نائب رئيس هيئة المواصفات والجودة السعودية، إن تكاليف شهادة  الاعتماد التى تمنحها جلف تك تختلف من منتج إلى آخر، وهناك عوامل كثيرة تؤثر فيها، وتوجد رسوم ثابتة من الهيئة تخص الدراسات الفنية والزيارات الميدانية للمصانع .

وقدر رشدان، فى تصريحات خاصة لـ«المال»، تكلفة الحصول على شهادة جودة المواصفات التى تفرضها هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس ESMA ، والهيئة السعودية SASO بنحو 80 ألف درهم إماراتى، سارية لمدة 3 سنوات .

وأوضح الدكتور يحيى الجاسمى، المدير التنفيذى لشركة جلف تك سرتفكيشن الإماراتية، أن شركته ستمنح عملاءها فى مصر علامتى الجودة الإماراتية ESMA والسعودية SASO فى شهادة واحدة وبنفس السعر، وبذلك يكون صاحب الشهادة قد حصل على تخفيض نسبته %50 .

وأعلن أن شركته تدرس حاليا افتتاح فرع لها فى مصر وذلك لتقديم خدمات المطابقة ومنح شهادات الجودة السعودية والإماراتية للشركات المصرية الراغبة فى التصدير لدول الخليج، متوقعًا أن يتم ذلك على بداية العام المقبل .

ولفت الجاسمى إلى أن «جلف تك» ستستغل تواجدها الحالى فى القاهرة للقاء الشركات المصرية لدراسة حجم السوق واحتياجاتها، الأمر الذى يعد أحد العوامل الرئيسية التى تضعها الشركة للتوسع فى إحدى الأسواق .

وذكر أن الشركة الراغبة فى الحصول على تلك الشهادات تقوم فى البداية بالتسجيل فى موقع هيئة المواصفات والجودة فى كل من الإمارات والسعودية واستيفاء البيانات المطلوبة، بعدها تقوم جلف تك بدراسة الطلب وإرسال فريق من المختصين لتقييم المصنع والمنتجات لإبداء التوصية النهائية بالمنح من عدمه .

وجلف تك هى شركة إماراتية تمنح 12 علامة اعتماد فى مجالات مختلفة، مقرها دبى وتتواجد فى عدة دول حول العالم ومنها السعودية وروسيا الاتحادية والهند وباكستان والفلبين وبولندا، وهى كيان معتمد من مركز الاعتماد الخليجى .

وقال محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، إن 10 شركات عاملة بالقطاع نجحت فى الحصول على شهادة جودة المطابقات التى تفرضها هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس ESMA ، والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة SASO.

وأضاف المهندس أن تطبيق مواصفات الجودة الإماراتية والسعودية سيساعد المنتجات المصرية على سرعة النفاذ إلى أسواق الخليج كافة، ويضاعف حجم الصادرات .

ولفت خالد عبدالعظيم، المدير التنفيذى لاتحاد الصناعات المصرية، إلى استهداف توسيع قاعدة الحاصلين على شهادات الجودة المطابقة والمعايرة والتقييس وغيرها من علامات الجودة الإماراتية والسعودية ESMA ، SASO لتسهيل انسياب المنتجات المصرية لأسواق الخليج، وتنمية الصادرات .

وأشار إلى أن حجم التبادل التجارى بين مصر ودول الخليج ضعيف جدا ولا يرتقى لحجم العلاقات السياسية مع الأشقاء، وهذه الشهادات من شأنها رفع معدل الصادرات .

وحققت معدلات التبادل التجارى بين مصر والدول العربية خلال الفترة من يناير وحتى سبتمبر من العام الحالى زيادة ملموسة بنسبة %10.5، بلغت 10 مليارات و60 مليون دولار مقابل 9 مليارات و112 مليونا خلال الفترة نفسها من عام 2017 بفارق 948 مليونا.

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لغرفة الصناعات الهندسية

الغرفة منشأة بالقرار الجمهوري رقم 453 لعام 1958 وهي واحدة من 20 غرفة صناعية أعضاء اتحاد الصناعات المصرية و تضم حوالى4000 عضوا , بموجب قرار الإنشاء فهي تغطي قطاع الصناعات الهندسية في مصر من خلال 10 شُعب .

أحدث الشركات المضافة

إتصل بنا

البريد الإلكتروني: info@ceiegypt.org

التليفون: 25774334 - 25774112

الفاكس: 25770889 - 25753214

العنوان: 1195 كورنيش النيل بجوار هيئة الكتاب - الرقـــم البريـدي 11511 ص ب 261 القاهرة