كشف المهندس محمد المهندس رئيس غرقة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات عن دراسة عدة إجراءات بالإتفاق مع وزارة التجارة الخارجية ,بشأن آثار إنخفاض الليرة التركية أمام الدولار علي المنتجات المصرية كالأواني المنزلية والأجهزة الكهربائية ,وكذلك البحث عن حلول للإرتفاع المطرد في أسعار مستلزمات وخامات الإنتاج ,ومنها تعبر الجمارك صفرا ثم يضاف إليها %14 قيمة الضريبة المضافة ,غير أن الشركات المحلية المنتجة للخامات لاتلتزم بالنهج العالمي لأسعار البورصة صعودا أو هبوطا ,وتتمسك بأعلي سعر رغم هبوط أسعارها عالميا ,مما يؤثر سلبا علي المنتج المحلي ويتم عرضه بثمن أعلي عن نظيره المستورد .
وأشارالمهندس إلي توصيات الاجتماع السابق الذي عقد باتحاد الصناعات وبحضور الدكتورة أماني الوصال القائم بأعمال رئيس قطاع الإتفاقيات بالتجارة الخارجية ,حول أزمة الصناعة المصرية تجاه المنتجات التركية ,ومنها فرض رسوم حماية للصناعات المصرية ,في وقت تدخل منتجات تركية صفر الجمارك ومستلزمات انتاج مستوردة من نفس البلد تفرض عليها رسوم 5 % ,مما تحمل زيادة علي أسعار المنتجات المصرية ,ولايعني هذا المطالبة بإلغاء الإتفاقية الدولية مع تركيا ,بل يجب فرض رسوم جمركية علي الواردات من الأجهزة المنزلية التركية ,وشملت التوصيات المطالبة بزيادة الدعم التصديري للمنتج المصري ,الذي يمثل 10 % ويصرف بعد أكثر من شهرين ,في المقابل يصل الدعم التصديري للمنتجات التركية إلي 19 % وتصرف بعد أسبوع .

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لغرفة الصناعات الهندسية

الغرفة منشأة بالقرار الجمهوري رقم 453 لعام 1958 وهي واحدة من 20 غرفة صناعية أعضاء اتحاد الصناعات المصرية و تضم حوالى4000 عضوا , بموجب قرار الإنشاء فهي تغطي قطاع الصناعات الهندسية في مصر من خلال 10 شُعب .

أحدث الشركات المضافة

إتصل بنا

البريد الإلكتروني: info@ceiegypt.org

التليفون: 25774334 - 25774112

الفاكس: 25770889 - 25753214

العنوان: 1195 كورنيش النيل بجوار هيئة الكتاب - الرقـــم البريـدي 11511 ص ب 261 القاهرة